إيمانويل ماكرون.. رئيسا لفرنسا

 

فاز المرشح الوسطي إيمانيول ماكرون، الأحد، برئاسة الجمهورية الفرنسية إثر فوزه على منافسته مرشحة اليمين المتطرف مارين لوبان.

وبذلك يصبح ماكرون (39 عاما) أصغر رئيس في تاريخ فرنسا مع تحقيقه فوزا كبيرا على مرشحة حزب الجبهة الوطنية (48 عاما).

وأقرت مارين لوبان، بالهزيمة وقالت إنها هنأت ماكرون على الفوز بالرئاسة.

وهنأ رئيس المفوضية الاوروبية جان كلود يونكر ماكرون بانتخابه رئيسا لفرنسا في رسالة على تويتر، معتبرا ان الفرنسيين اختاروا "مستقبلا أوروبيا".
              
وغرد يونكر "أنا مسرور بان الفرنسيين اختاروا مستقبلا أوروبيا"، فيما رحب رئيس المجلس الاوروبي دونالد توسك بدوره بقرار الفرنسيين المؤيد لمبادىء "حرية، مساواة واخوة".

وفي لندن، أعلن متحدث باسم رئيسة الوزراء البريطانية أن تيريزا ماي "تهنىء بحرارة" إيمانول ماكرون بفوزه في الانتخابات الرئاسية الفرنسية.
              
وقال المتحدث في بيان إن "فرنسا هي أحد حلفائنا المقربين ونحن نرحب بالعمل مع الرئيس الجديد بشأن مجموعة واسعة من الأولويات المشتركة".

من جانبه، رحب وزير الخارجية الألماني سيغمار غابرييل بانتخاب ايمانويل ماكرون رئيسا لفرنسا، معتبرا أن فرنسا تبقى في ضوء ذلك "في قلب أوروبا".
              
وكتب الوزير الاشتراكي الديموقراطي على حسابه على تويتر إن "فرنسا كانت وهي وستبقى في وسط وقلب اوروبا"، بعد فوز المرشح الوسطي للانتخابات الرئاسية في مواجهة منافسته زعيمة اليمين المتطرف مارين لوبن.

سكاي نيوز 

التعليقات

Ajouter un commentaire