تونس تدين التفجيرين الإرهابيين بطنطا والإسكندرية

 

أدانت تونس بشدة التفجيريين الإرهابيين الآثمين، الذين إستهدفا اليوم الأحد، كنيسة مار جرجس بمدينة طنطا المصرية، والكنيسة المرقسية بمدينة الإسكندرية، وتسببا في سقوط عدد من الضحايا بين قتلى وجرحى. 
   
وأكدت تونس، في بيان صادر عن وزارة الشؤون الخارجية، تضامنها الكامل مع الشعب المصري الشقيق، ودعمها للإجراءات التي تتخذها الحكومة المصرية لحفظ أمنها وسلامة مواطنيها، متقدمة بأحر عبارات التعازي والمواساة لأهالي الضحايا، ومتمنية الشفاء العاجل للجرحى والمصابين.
   
كما شددت على شجبها لإستهداف دور العبادة، داعية المجتمع الدولي إلى تكثيف التعاون والتنسيق لمحاصرة ظاهرة الإرهاب المقيتة، التي تستهدف أمن الدول وإستقرارها.
   
ويذكر أن 30 شخصا لقوا حتفهم فيما جرح حوالي 71 آخرين في إنفجار عبوة ناسفة صباح اليوم الأحد قرب كنيسة مار جرجس في مدينة طنطا المصرية، كما وقع إنفجار ثان بعد ثلاث ساعات من الإنفجار الأول، نفذه إنتحاري قرب الكاتدرالية المرقسية في مدينة الإسكندرية، مما أسفر عن وفاة 11 اشخاص و40 جريحا في حصيلة أولية، وفق ما تناقلته وسائل الإعلام.

التعليقات

Ajouter un commentaire