سمير الوافي يردّ على إيقاف برنامجه : " الهايكا " تمهّد لديكتاتورية جديدة وسنلجأ للمحكمة الإدارية "

 

على اثر قرار إيقاف برنامج لمن يجرؤ فقط الذي تبثه قناة الحوار التونسي في سهرة كل يوم أحد لمدة شهر من قبل الهيئة العليا المستقلة للاتصال السمعي البصري على خلفية حلقة يوم الأحد 13 ديسمبر 2015، التي تضمّنت تبادلا للشتائم وسبّا بين ضيفين تواصل لمدّة تناهز العشر دقائق ودون تدخّل مقدّم البرنامج للحيلولة دون ذلك ،وفق بلاغ الهايكا.
وفي هذا السياق اتصلت " الحصري " بمقدم البرنامج سمير الوافي الذي عبرّ عن صدمته واستغرابه من هذا القرار مشيرا أنه صدر دون سبب وجيه ومقنع - وفق تعبيره - .
وأضاف محدثنا أن ما تقدم عليه الهايكا هو تمهيد لديكتاتورية جديدة  معتبرا أنه قرار استبدادي وتعسفي.
وقال الوافي أنه سيتم استئناف قرار " الهايكا " عن طريق محامي القناة في المحكمة الادارية التي سبقت وأنصفت البرنامج حسب قوله.
 

مسرة فريضي

التعليقات

Ajouter un commentaire